الإثنين, أكتوبر 21, 2019

التعامل مع الطفل العنيد في عمر السنتين ، يبدأ الطفل في عمر السنتين في حبه الإعتماد على نفسه وإثبات شخصيته بالاستقلال عن والديه شيئاً فشيئاً، وتبدأ شخصية الطفل بالتكوين في هذا العمر وحتى سن سبعة سنوات،  ويتعامل الطفل في هذه المرحلة بكثرة الرفض و العناد وحتى البكاء الكثير، وهنا على الوالدين إتباع عدة نصائح لتعامل مع الطفل العنيد في عمر السنتين وسوف نتناول فى هذا المقال كيفية التعامل مع الطفل العنيد , ونصائح لتغلب على ذلك  وآيضا طريقه العاقب المناسبة .

التعامل مع الطفل العنيد في عمر السنتين

التعامل مع الطفل العنيد في عمر السنتين

كيفية التعامل مع الطفل  العنيد في عمر السنتين

تعتمد طرق التعامل مع هذا الطفل على مدى عناد الطفل وطرق التربية المتبعة من قبل الوالدين ولكن أي كان صفات ودرجة عناد الطفل فلابد من إتباع النصائح التالية :

  • الإتفاق المسبق بين الوالدين على أسلوب تربية واحد وعدم الإختلاف بإن لا يكون لكل واحد منهم أسلوب مختلف في التعامل سواء بالشدة أو بالرفق لابد من إتباع نظام واحد لعد م تشتت الطفل والزيادة من العناد.
    محاولة التحدث مع الطفل و شرح الممنوعات له عن طريق توضيحها باستمرار وعن لماذا يتم المنع والرفض هذة الأشياء .
    إستخدام الألفاظ  التشجعية والإيجابية عند التوجيه وليس السلبية، مثل ( تحدث بهدوء) عوضا عدم لا تتحدث هكذا.
    إستخدم الشدة ولكن بهدوء ورفق نوعاً ما في التعامل مع الطفل العنيد مهم.
    النظر في عينيه مباشرة عند توجية أي كلام ورفض ومنع أى شيء.  -ممنوع الضرب بشدة والإكتفاء بالعقاب فقط.
    عدم بالانتباه له عند غضبه أو بكاءه.
    الحديث مع الطفل باستمرارعن الموضوعات الجميلة التي تبدو له مثيرة.
    قضاء  وقت مرح  معه في اللعب ومشاركته في ألعابه المميزة .
    تشجيعه بشكل مستمر عند فعل الأفعال الصحيحة، و التحفيز المعنوي أهم من المادي.
    العقاب بما تناسب مع عمر الطفل دون المساس بشخصيته أو نفسيته أو أذيته.
    الأهم  في كيفية التعامل مع الطفل العنيد أن يكون الوالدان هما القدوة والمثال الإيجابي لأن الأطفال في هذا العمر لديهم رغبة كبيرة في تقليد من حولهم في كل الأمور.
  • الابتعاد عن إستعمال أسلوب الأمر والنهي، الطفل لايعي كل محاوله من صواب وخطأ .
    يجب  أن تتجب الأم الصراخ على الطفل في عمر السنتين؛ لأنّه في هذا العمر يحاول تقليد من حوله بالتصرفات والكلام، لهذا إذا نظرت على طريقة تعامل الطفل  مع إخوته سوف تجدينه يتصرّف مثل والديه .
  •  محاولة إلهاء الطفل في حالة صراخه الشديدة وحالات العصبية، وذلك بضمه لصدرك وتهدئته من خلال قول الكلمات المحببة واللطيفة، مع إعطائه بعض الخيارات للعب .
  • يجب أن تجنب تعامل الطفل العنيد بنظام الأوامر الواجب تحقيقها دون أن يعي ما يفعل وحاولي تقديم النصائح على ثقة بأنّك تحبينه كثيراً وهو المفضّل لديك وتحبّين أن يحصل على كلّ شيء وبحسن التصرّف ليصبح طفلاً محبوباً من قبل الجميع.
  • وتجنّبي معاملة الأخوة الكبار أمامه بقسوة بحجة تعليمه أنّ الخطأ له عقاب شديد، فمعظم الأمهات يعتقدن أنّ الطفل العنيد في عمر السنتين عندما يرى كيفيّة العقاب للأخوة سوف يتجنب التصرّف بهذه الطريقة، وللعلم أنّ هذا يزيده عند وإصرار على فعل الشيء دون الإهتمام بما تفعيله الأم مع إخواته الكبار .
  • يجب على الأم أن تكون ثابته مع أفعال الطفل العنيد في عمر السنتين فى أوقات عصبيته وبكائه الشديد لأنه يحاول إثبات نفسه عن طريق ذلك.

اقرأ للمزيد : معلومات هامة يجب أن تعرفها عن ابنك في مرحلة المراهقة

اقرأ أيضًا : 8 نصائح مهمة للتعامل مع الطفل حديث الولادة

Tags: , , ,

Related Article

No Related Article

0 Comments

Leave a Comment